أنا أو الفوضى | هل سيكون مصير نيتنياهو مثل مبارك وترامب؟!

SHARE:

القيام بعملية برية هو أمر إن قام به فأكاد أجزم أنَّ ما يحدث الآن للصهاينة في الكيان سوف يكون نزهة مقارنًا بما سوف يحدث

 أنا أو الفوضى | هل سيكون مصير نيتنياهو مثل مبارك وترامب؟!

(بقلم/ مولانا العارف)

أنا أو الفوضى | هل سيكون مصير نيتنياهو مثل مبارك وترامب؟!
غزة تحت القصف

أنا أو الفوضى

لا أحد ينسى هذه الجملة البليغة التي قالها "مبارك" إبان أحداث ثورة يناير..

اقرأ أيضًا: القبلة الأولى | المسجد الأقصى.. الحقيقة والتاريخ

عندما قالها مبارك ظننا جميعاً أنه يهدد بفوضى إذا تم تنحيته من الحكم، لكن الحقيقة أنَّ "مبارك" لم يكن يقصد ما وصل إلى أفهامنا وقتها، وإنما كان يقصد فوضى من نوع آخر لن يتسبب هو فيها في حال تم إجباره على التنحي ولكن يتسبب غيره فيها فيما بعد، وأظنه صدق ـو بتعبير أدق صادق في كلامه فالقادم فوضى و لسنا هنا لنناقش مقولة "مبارك" وإسقاطها على الشأن المصري وكيف سوف تتحقق، ولكن هنا لنتكلم عما وصل لأفهامنا من الجملة وقت ما قيلت فقولنا أننا فهمنا وقتها أنَّ "مبارك" يهدد بفوضى إذا تم تنحيته عن الحكم.

سنناقش الأن هذه الجملة وما فهمناه وقتها من خلال حدثين ،أحدهما حالي والآخر سابق ولكن ليس بمسافة زمنية بعيدة وإنما مجرد أشهر قليلة وتحديدًا يناير المنصرم، وسنبدأ بالحدث الأول في يناير المنصرم وهو حدث اقتحام مبنى الكونجرس الأمريكي من قبل مؤيدين "ترامب"، وهو الحدث الأخطر في التاريخ الأمريكي الحديث أو تحديدًا في المائة عام الفائتة، فالحدث يشرح لنا عبارة مبارك "أنا أو الفوضى" شرحًا وافيًا مستوفيًا لما تحمله الجملة من تهديد ووعيد بإحداث فوضى غير مسبوقة إذا تمت الإطاحة به، فهذا "ترامب" اقتبس العبارة من مبارك ونفذها حرفيًا وبالمعنى الذي وصل إلى أفهامنا وقتما قالها مبارك،  كادت الحادثة أن تودي بقلب الديمقراطية العالمية وقلب النيوليبرالية والمهلبية المزروعة في العقول منذ عقود، أي كادت أن تودي بحياة الديمقراطية الأمريكية فخر العرب الحقيقي عفوًا فخر الغرب، وكادت تحول العالم بأجمعه من الديمقراطية والديمقراطيات إلي أقصى أقصى اليمين وعودة الشعبوية وما تملكه تلك الكلمة " الشعبوية " من أنظمة يمينية متطرفة طائفية وعنصرية " نازية ، فاشية و شيوعية ... الخ من الأنظمة التي قادت العالم في أحلك فتراته منذ مطلع القرن العشرين إلى منتصفه والتي أودت بحياة ملايين البشر وأغرقت العالم في بحور الدماء، لكن في توقيت حساس للغاية استطاعت (أمريكا) تجاوز تلك المحنة وأن تتدارك الأمر سريعا إلى حد ما وتوقف الزحف الشعبوي العالمي " مؤقتاً" وكل هذا ما كان ليحدث إلا بسبب مختل نفسيًا أو حفنة مختلين عقليًا خلف تلك الأحداث "المحافظين الجدد" ولكن لبسها الأحمق البرتقالي منفردًا، ومازالت (أمريكا) أو الليبرالية الأمريكية تكافح من أجل إعادة الأمور إلى سابق عهدها قبل مجيء الأخرق البرتقالي إلى البيت الأبيض.


أنا أو الفوضى | هل سيكون مصير نيتنياهو مثل مبارك وترامب؟!
رئيس وزراء الإحتلال نتنياهو

 أما الحدث الثاني في سلسلة  أنا أو الفوضي هو ما يحدث الآن على أرض (فلسطين) الحبيبة، وما يقوم به النتن ياهو من التنفيذ الحرفي لمقولة سيئ الذكر "مبارك"، فمع فشل "نتنياهو" في تشكيل حكومة للمرة الرابعة على التوالي في رابع انتخابات في عامين وهي سابقة لم تحدث في تاريخ دولة أحفاد القردة. ولم تحدث قبل سابق مع "نتنياهو" ذاته إذ أنه أحد أطول رؤوساء الوزراء الذين حكموا "إسرائيل" لخمس مدد متتالية وهذا ما أصبه بجنون العظمة الذي أصاب "ترامب" من قبله، فلما آتته الضربات متتالية "بالبواني في وشه لما ورم" جن جنونه ولما فشل في المرة الأخيرة في تشكيل الحكومة بعد الانتخابات الرابعة وسلم التفويض الممنوح له بتشكيل الحكومة بتاريخ ٤ - ٥ - ٢٠٢١ و لما أحس بدنو الأجل وقرب الرحيل من الحكم إلى غياهب السجون، حيث تشير التقديرات والتقديرات الأخيرة، عن قرب تشكيل الحكومة الجديدة بقيادة "يائير لابيد" و"نفتالي بينت" بدعم من "عباس منصور" ومباركة "جدعون ساعر"، (حلف لا نتنياهو) فلما أحسَّ "نتيناهو" ومن خلفه اليمين المتطرف المتحالف معه (ارييه درعي ،موشية غافني, وكلب جهنم بتسالإيل سموطريش).

قرروا تكرار نفس سيناريو "ترامب" في اقتحام الكونجرس..

لكن لك مقام مقال ولكل حدث حديث، فقرروا إحراق الأخضر واليابس وقلب الطاولة ليس فقط على قائمة (لا نتنياهو) بقيادة "يائير لابيد" وإنما أيضا على (أمريكا) ومحاولتها استعادة الديمقراطية والليبرالية ودحر الشعبوية، فقرَّر "نتنياهو" ضرب كرسي في الكلوب وعليا وعلى أعدائي يا "اولوهيم" (اولوهيم" اسم الإله في اليهودية) فحرضوا قاذورات قاع مزابل البشرية (المستوطنين) لاقتحام الأقصى المبارك "الباقي إلى يوم الدين" وإخلاء مساكن القدس في حي الشيخ جراح للتتصاعد الأحدث لذلك تباعا أو كما هو مخطط لها من قبل "نتنياهو" واليمين الصهيوني التلمودي، لتتحول من مناوشات وجر شكل إلى استفزاز أكبر وضغط أكبر على المقاومة الفلسطينية وإحراجها بشكل كبير في الأيام الأولي لتلك الأحداث، ليحدث ما خُطط لها تماماً فتقوم المقاومة بقصف مستوطنات الجوار لغزة، ولكن قصف لا يسبب دمار كبير (كما هو كان معتاد من المقاومة سابقًا) لكن وبما أن عدم وجود خسائر أو إصابات جراء هذا القصف فإن ذلك لا يصب في مصلحة مخطط نتنياهو واليمين الصهيوني، فجاء الرد الإسرائيلي اقوى مما كان متوقع على القصف القادم من غزة، لتنقلب الأمور مرة أخرى ويحدث ما يرغب فيه اليمين بقيادة "نتنياهو" وترك المقاومة بأعنف رد؛ ردًا على دماء الأبرياء التي أهرقها جيش الصهاينة.

 إلى هنا وتسير الأمور كما خطط لها "نتنياهو" بشكل فوق الممتاز، لكن تأتي إرداة القدير من فوق سمواته لينقلب مكر "نتنياهو" في نحره، فما أحدثته المقاومة هذه المرة هو حدث تاريخي إذ أنه كان معلوم قديما أن إمكانيات صواريخ المقاومة ذات مدى قصير قد لا يتجاوز ٤٠ كيلومتر، لكن فجآتنا المقاومة أن "ياما في الجراب يا حاوي" وأطلقت صواريخ يصل مداها إلى ١٥٠ كيلومتر أي داخل أعمق اعماق الداخل الإسرائيلي  "حيفا وتل أبيب" وأيضًا أصيب الجميع بالدهشة من فشل منظومة القبة الحديدية في صد كل الصواريخ بل وفلت منها مئات الصواريخ التي تسببت في أضرار جسيمة غير مسبوقة داخل الكيان، من قتل وتدمير مباني بل وحتى خطوط أنابيب عسقلان بل اضطرت "اسرائيل" لإغلاق مطارها الام _ بن غوريون " وتحويل مسار الرحلات إلى مطارات أخرى.. واضطرت دول كثيرة إلى وقف رحلاتها إلى تل أبيب (بيب بيب مقاومة) أدى هذا التطور الكبير الضخم في قدرات المقاومة إلى إصابة الداخل الإسرائيلي بحالة من الصدمة.. الأمر الذي دفع الداخل إلى تضارب تصريحات رهيب وانقسام داخلي داخل كافة مؤسسات الدولة الصهيونية..

أنا أو الفوضى | هل سيكون مصير نيتنياهو مثل مبارك وترامب؟!
اشتباكات في القدس

فكان رد المكر من الله في نحر اليمين بقيادة "نتنياهو"،

وازددات  الأمور تعقيدًا، بتحرك الداخل "العرب في اسرائيل" وهو رقم صعب للغاية هذه المرة، رقم أحدث فارق كبير في المشهد لا أظن أن "نتنياهو" قد حسب حسابه أو أن الله قد أعماه في إمعان النظر إلى الداخل الإسرائيلي، أو أن حساباته أن تحرك الداخل سوف يكون ضعيف يسهل وقفه بشوية عساكر درك، لكن الحركة المفاجأة والمباغتة والقوية للداخل، أصابت الجميع بالارتباك وحولت الصراع من القدس وحي الشيخ جراح ثم بعد ذلك غزة والقصف إلى فوران جديد وقوي لكن في القلب من الكيان الصهيوني؛ لتفتح عدة جبهات، ما أظن أن جبهة الداخل كانت محسوبة بدقة، وتحدث مواجهات شرسة بين فلسطينو الداخل والكيان الإسرائيلي، جيشه وشرطته وموستوطنينه، ويحدث ما لم يكن في الحسبان تحديدًا في مدينة اللد المحتلة؛ الأمر الذي استتبع استدعاء فرق من الجيش لتأمين المدينة وإعادة الهدوء لها بل واستعادتها أيضًا بعدما أثبت فلسطينو الداخل أنَّ القدس والأقصى وفلسطين من خلفهما مازالت قضايا تعتصر قلوبهم وتؤرق نومهم وليس كما ظننا جميعا أنهم قدر ركنوا واستسلموا للحياة تحت ظل حكم الغاضب الصهيوني..

وجاء تحرك الداخل ليسبب ضغطًا شديدًا على الجبهة الداخلية للكيان مع الضغط على الجبهة الخارجية بفعل المقاومة ونتيجة هذان الضغطان يحدث وقوع فطايس في جيش وشرطة ومدنيين ( مفيش مدني اسرائيلي طبعًا بس الحبكة الدرامية أجبرتني اكتب مدنيين) وبأعداد لا يستهان بها، الأمر الذي زود والضغوطات على الكيان أو تحديدًا على اليمين المتطرف  بقيادة "نتنياهو"..

الأمر الذي جعله يفكر في القيام بعملية برية واجتياح غزة وهو أمر إن قام به فأكاد أجزم أنَّ ما يحدث الآن للصهاينة في الكيان سوف يكون نزهة مقارنًا بما سوف يحدث أن حدث اجتياح لغزة..

لذلك أتوقع ألا يحدث اجتياح كامل بري (ربما محاولات بسيطة أو عمليات خفيفة على الحدود) لكن توغل داخل غزة فلا أعتقد أبدًا حدوثه لأن العواقب سوف تكون وخيمة وما حدث لإسرائيل الآن من بهدلة وقلة قيمة وجبن وخوف و ٦ مليون كلب في الملاجئ و شوارع تعوي فيها الكلاب ومحال مغلقة وتعطيل دراسة وتوقف خط إمدادات عسقلان، وتدمير مباني، وعمليات فرتكة في الداخل.. كل ما سبق سيكون بمثابة النزهة لما سوف يحدث إذا تم اجتياح غزة، لذلك أعتقد أيضًا أنَّ الأمور ستظل هكذا قصف متبادل إلى أن يتم الضغط على نيرون (نتنياهو) لوقف إطلاق النار أو هدنة طويلة،

ومن هنا حتَّى يحدث ما أتوقعه أو لا يحدث، علينا أن نفكر هل سيفلح "نتنياهو" واليمين المتطرف من خلفه في تنفيذ مقولة "مبارك" كاملة (أنا أو الفوضى) أم سيلقى نفس مصير "مبارك" و"ترامب"؟!

ننتظر الأحداث الجديدة وما سوف تسفر عنه لنعود ونقرأ المشهد من جديد بناءًا عليها..

COMMENTS

الاسم

اتجاهات وأفكار,4,أحداث من التاريخ,2,أخبارعلمية,1,أسرار تاريخية,12,أعمال مترجمة,3,اقتصاد,3,اقتصاد عالمي,3,الشرق الأوسط,3,أمام العدسة,5,تاريخ,20,تحليلات إخبارية,14,ترجمات علمية,2,ثقافة وأدب,26,حكايات أدبية,4,دراسات ثقافية وأدبية,6,دراماتيك,8,روايات وكتب,6,رياضة,6,سياسة,30,سينما,8,شؤون مصرية,3,شخصيات تاريخية,6,شعر ونثر,10,علوم وتكنولوجيا,9,فلك وفضاء,3,فنون وسينما,20,قضايا معاصرة,13,كرة قدم,6,كمبيوتر وإنترنت,1,مسارات مختلفة,2,مساهمات القراء,13,مقالات وتحليلات,38,ملفات سياسية,30,
rtl
item
صفحة أخيرة: أنا أو الفوضى | هل سيكون مصير نيتنياهو مثل مبارك وترامب؟!
أنا أو الفوضى | هل سيكون مصير نيتنياهو مثل مبارك وترامب؟!
القيام بعملية برية هو أمر إن قام به فأكاد أجزم أنَّ ما يحدث الآن للصهاينة في الكيان سوف يكون نزهة مقارنًا بما سوف يحدث
https://1.bp.blogspot.com/-8hFcSmMdTE4/YJ283RXwahI/AAAAAAAAApE/BaO25pFI4Qsedmdq7al_4hW9ejSVDSXxgCLcBGAsYHQ/w640-h426/%25D8%25BA%25D8%25B2%25D8%25A9%2B%25D8%25AA%25D8%25AD%25D8%25AA%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2582%25D8%25B5%25D9%2581.jpg
https://1.bp.blogspot.com/-8hFcSmMdTE4/YJ283RXwahI/AAAAAAAAApE/BaO25pFI4Qsedmdq7al_4hW9ejSVDSXxgCLcBGAsYHQ/s72-w640-c-h426/%25D8%25BA%25D8%25B2%25D8%25A9%2B%25D8%25AA%25D8%25AD%25D8%25AA%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2582%25D8%25B5%25D9%2581.jpg
صفحة أخيرة
https://www.saf7a-a5era.com/2021/05/chaos-mubarak-tramp.html
https://www.saf7a-a5era.com/
https://www.saf7a-a5era.com/
https://www.saf7a-a5era.com/2021/05/chaos-mubarak-tramp.html
true
4387532385212111926
UTF-8
Loaded All Posts Not found any posts VIEW ALL Readmore Reply Cancel reply Delete By Home PAGES POSTS View All RECOMMENDED FOR YOU LABEL ARCHIVE SEARCH ALL POSTS Not found any post match with your request Back Home Sunday Monday Tuesday Wednesday Thursday Friday Saturday Sun Mon Tue Wed Thu Fri Sat January February March April May June July August September October November December Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sep Oct Nov Dec just now 1 minute ago $$1$$ minutes ago 1 hour ago $$1$$ hours ago Yesterday $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago more than 5 weeks ago Followers Follow THIS PREMIUM CONTENT IS LOCKED STEP 1: Share to a social network STEP 2: Click the link on your social network Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy Table of Content